تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها الملتقى الاستثماري الريادي الأول: المشاريع الريادية أحد حوامل الاقتص... وزارة الخارجية توجه البعثات والسفارات السورية لاستقبال طلبات السوريين الراغبين بالتأكد من شمولهم بمر... مجلس الوزارء يناقش خطة وزارة التربية واستعداداتها لامتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية مجلس الشعب يقر مشروع قانون رفع سقف الحوافز الإنتاجية لعدد من الجهات.. حملة الأمانة السورية للتنمية تعيد الحياة إلى الأراضي الزراعية بريف محافظة اللاذقية ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان...

لهيب الأسعار يطول الحبوب والبقوليات وتسعيرة الوزارة غير ملزمة لتجار طرطوس

رفاه نيوف:

تفاوت كبير وفوضى في أسعار الحبوب والبقوليات تشهدها أسواق محافظة طرطوس ، تصل لأكثر من /500 -1000/ ليرة في الكيلو الواحد عند تجار الجملة والمفرق ، مع ارتفاع غير مسبوق لأسعارها ما جعل الموطن يكتفي بشراء ما يكفي طبخته ليوم واحد ، وهذا الارتفاع كما بيّن المواطن علي محمود لصحيفة ” تشرين ” مستمر كل يوم نتفاجأ بسعر جديد فمهما كانت طبختنا بسيطة تصل كلفتها ل /15/ ألف ليرة.
وأشار أحد تجار المفرق إلى أن تجار الجملة يزودون تاجر المفرق بفاتورتين فاتورة أمام التموين وفاتورة بيع بسعر أعلى بكثير والحجة أن الأسعار التي تضعها التجارة الداخلية لا تحقق إلا هامش ربح بسيط جداً.
أضافت السيدة هناء ملحم: نعاني اليوم من غلاء فاحش كنا خلال السنوات الماضية نعمل على تخزين البرغل والعدس والحمص وجميع أنواع الحبوب لفصل الشتاء، أما اليوم فنحن غير قادرين على شراء كيلو من البرغل أو الحمص بل بتنا نشتري بالنصف كيلو والأوقية وأشارت السيدة نورا إلى أن السورية للتجارة هي الضمانة الوحيدة أمام المستهلك ولا بد لها من إيجاد صيغة للتدخل الإيجابي بالقول والفعل وترميم النواقص من المواد بصالاتها بشكل يومي أي إغراق الصالات بالمواد الغذائية .
“تشرين” جالت على محال بيع الحبوب والبقوليات في أسواق مدينة طرطوس ورصدت تفاوتاً بين أسعار المحال للمادة الواحدة، فكيلو الحمص يباع ما بين 6000-5500 ليرة البرغل ما بين 5200-5500 العدس المجروش 6700-7500 عدس حب /8000-8200/ ليرة فول يابس حبة وسط /3000 -3300 / ليرة فريكة 8000-9500 ليرة فاصولياء /7000-7500 / سكر 3800-4000 سميد ما بين 3200-3300 ليرة رز قصير صيني ما بين 3000-3400 ليرة .
وفي جولة على صالات السورية للتجارة ضمن مدينة طرطوس لاحظنا وجود بعض الأصناف الجديدة في بعض الصالات وفي صالة المشروع السادس توفرت جميع المواد الغذائية بأسعار منافسة وأقل من السوق يصل لألف ليرة بالكيلو في بعض المواد فبلغ سعر كيلو الحمص الحب /4890/ ليرة و/3100/ رز كبسة وكيلو العدس الحب /4110/ ليرة الفول /2860/ ليرة البرغل ب /4000/ ليرة وأرز بسمتي ب /4800/ ليرة أرز صيني 2600 ليرة وجميعها أنواع لماركات معروفة بجودتها ، إلا أن هذه المواد توفرت في هذه الصالة بينما غابت عن صالات أخرى ضمن المدينة .
وهنا يؤكد رئيس دائرة منافذ البيع بفرع السورية للتجارة أن الفرع يعمل على تلبية حاجة المستهلك من كافة المواد وتزويد جميع الصالات بها ومؤخرا تم تخصيص المحافظة ب /79/ طناً من البرغل وصل للمحافظة /1000/ كيلو منها وزعت على بعض الصالات وخاصة بالأرياف وباقي الكمية ما زالت في طور التحليل .
من جهتها أصدرت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك نشرة أسعارها اليوم لبعض المواد ، كما بيّن مدير التجارة الداخلية بطرطوس بشار شدود ومنها سكر دوكما /2600/ ليرة معبأ 2800 أرز صيني دوكما 2500 معبأ 2700 ليرة عدس حب /4200/ ليرة عدس مجروش نوع أول 4600 ليرة حمص حب نمرة 9 ب /5000/ ليرة برغل /3650/ ليرة طحين دوكما /أبيض زيرة /2130/ ومعبأ /2400/ سميد 3500 ليرة .
وأكد شدود أنه تم تكثيف الدوريات على كامل أسواق المحافظة وخاصة خلال شهر رمضان المبارك حيث تم تسجيل /292/ ضبطاً تخص المواد الغذائية ومنها الحبوب والبقوليات ، مع متابعة الرقابة حتى بعد الإفطار وأشار إلى أن المديرية جاهزة لتلقي أي شكوى من قبل المواطنين ومعالجتها مباشرة .
بقي أن نشير أن نشرة الأسعار الصادرة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بعيدة عن البعد عما هو سائد في الأسواق ولا يوجد تاجر جملة أو مفرق ملتزم بهذه التسعيرة، فهل يشتكي المواطن على جميع تجار الجملة والمفرق بالمحافظة ، وهنا لا بد من إيجاد آلية تلزم التجار بهذه التسعيرة، فالضبوط لم تعد تجدي نفعاً أمام الغلاء الفاحش وتلاعب التجار الكبار بفواتيرهم ويبقى المواطن هو الخاسر الأول والأخير .

بانوراما سورية-تشرين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات