تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان... وجوهٌ من نور … وأرواحٌ قبضت على الزناد وعَبرتْ.. الرئيس الأسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية لـلصليب الأحمر : الأولوية في العمل الإنساني يجب أن تتركز... الرئيس الأسد يزور طهران ويلتقي المرشد علي الخامنئي والرئيس ابراهيم رئيسي.. والمحادثات تتركز حول التع... وزارة العدل تلغي بلاغات وإجراءات إذاعة البحث والتوقيف والمراجعة المستندة إلى جرائم قانون مكافحة الإر... روسيا: مؤتمرات بروكسل حول سورية تنزلق إلى التسييس المتهور للقضايا الإنسانية وتمنع عودة اللاجئين

صرافات صافيتا.. خروج عن الخدمة وانتظار لساعات طويلة..!

طرطوس – وفاء سلمان

رغم الوعود الكثيرة التي أطلقت لمعالجة وحل مشكلة الصرافات، إلا أنها بقيت مجرد تصريحات إعلامية لم تتلمس بعد طريقها ومساراتها إلى ساحات التنفيذ، حيث تتكرر معاناة الناس وانتظارهم الطويل لقبض رواتبهم، أو العودة بخيبة الأمل لأيام متتالية قبل أن يسعفهم الحظ بوجود صراف يعمل بشكل متواصل دون أية أعطال أو أسباب تؤدي إلى خروجه عن الخدمة .
طبعاً يمكن تعميم مشكلة الصرافات على كافة المحافظات، ومنها معاناة المواطنين في مدينة صافيتا، حيث أصبح الحصول على الراتب الشهري بمثابة إنجاز لصاحبه بعد المحاولات العديدة للذهاب إلى الصراف في ظل تعطّله، وغياب الشبكة أحياناً، والأعطال المتكررة.
مدير مصرف التسليف الشعبي في صافيتا علي حامد أوضح لصحيفة “البعث” أنهم يحاولون بشكل كبير التخفيف من الازدحام، لكن قدم الصرافات، وبرنامجها غير المحدث يسببان أيضاً تأخر القبض، حيث يتم سحب مبلغ 40 ألفاً فقط في كل مرة، وهذا يؤدي إلى التأخر، ما يضطر المواطن لطلب الراتب عدة مرات، ويؤدي إلى البطء في الاستلام، وانتظار المواطنين وقتاً أطول، وأشار أيضاً إلى أن المواطن يستطيع استلام الراتب من قبل الصراف العقاري، لكن المبلغ الذي يستطيع سحبه فقط عشرة آلاف، وهذا أيضاً لا يساهم في حل المشكلة.
وأضاف حامد أنه لحل مشكلة المحروقات اللازمة لتشغيل المولّدة تم إرسال كتاب من قبل مجلس الوزراء ليتم استلام المخصصات من الوقود بشكل مباشر من المحطات المخصصة لهم، ولكن عندما تم الإرسال لسادكوب لم يتم التجاوب، وطلبوا منه تقديم كتاب لمحافظ طرطوس حتى تتم الموافقة على الاستلام.

بانوراما سورية-البعث

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات