تخطى إلى المحتوى

اجتماع برئاسة محافظ طرطوس لتتبع تنفيذ مشاريع الموازنة للوحدات الادارية في مناطق بانياس والقدموس والشيخ بدر..

14705644_1463748270307688_8973675502975130244_nاكد محافظ طرطوس المحامي صفوان ابو سعدى ضرورة تكثيف الجهود من قبل رؤساء الوحدات الادارية ومجالس المدن لمتابعة تنفيذ المشاريع سواء في الاعلان او التعاقد او التنفيذ للمشاريع التي تم اقرارها العام الحالي .
واشار المحافظ خلال اجتماع تتبع تنفيذ مشاريع الموازنة للوحدات الادارية في مناطق بانياس والقدموس والشيخ بدر الى ضرورة قيام هذه الوحدات باعداد دراسات مشاريع للعام 2017 اضافة الى مطالبة رؤساء الوحدات الادارية بتنفيذ ربع اعمال او محاضر تسوية للمشاريع التي حصلت فيها وفورات مالية بسبب الكسر الحاصل في الاسعار .
ووجه المحافظ بمنح رئيس بلدية بستان الحمام في بانياس مكافاة مالية لالتزامه بتنفيذ الخطة بنسبة مئة بالمئة اضافة الى استدعاء رئيس بلدية بساتين الاسد والفريق الفني للوقوف عند اسباب عدم تنفيذ الخطة سواء الذاتية او المستقلة ودراسة واقع العمل في بلدية تعنيتا والعمل على تقديم الاعانات المالية اللازمة لبلدية الكريم في 14732226_1463748806974301_6420231318121966543_nمنطقة القدموس وبارمايا في بانياس .
كما اكد المحافظ على رؤساء الوحدات الادارية لمتابعة قضايا المواطنني ضمن وحداتهم الادارية وايلاء الاهتمام الاكبر باسر الشهداء والجرحى والاشراف المباشر على توزيع مازوت التدفئة منوها الى ضرورة اشراك رئيس الوحدة الادارية للاشراف على المشاريع التي تنفذ من قبل الدوائر الخدمية في قطاع اي وحدة ادارية .
وخلال الاجتماع ونتيجة تباين نسب التنفيذ وانخفاضها لدى عدد كبير من الوحدات الادارية حمل المحافظ اعضاء المكتب التنفيذي المختصين المسؤلية لعدم متابعة شؤون ومشاريع البلديات مطالبا بالتنسيق بين مديرية التخطيط والوحدات الادارية ومدراء الموازنة المستقلة والذاتية بالمحافظة للوصول الى بيانات صحيحة ودقيقة .

واوضح المهندس ياسر ديب رئيس مجلس المحافظة ان تذبذب نسب التنفيذ في المشاريع للوحدات الادارية يعود الى تباين الاسعار في الاسواق الذي ادى في اغلب الاوقات الى اعادة دراسة المشاريع اكثر من مرة اضافة الى عزوف المقاولين والمتعهدين عن الالتزام بهذه المشاريع لنفس السبب مشيرا الى انه تم منح رؤساء 14720508_1463748726974309_2588469372197600825_nالوحدات الادارية برنامج لغاية 15 تشرين الثاني من العام الحالي لاستكمال المشاريع المباشر مشيرا الى انه تم التدقيق في المشاريع التي تعاني من اشكالات قانونية وادارية وقضائية بسحب اعتماداتها لحين حل هذه الاشكالات على ان يعاد رصدها في موازنة عام 2017 ولفت الى ان نسبة تنفيذ المشاريع في الوحدات الادارية للمناطق الثلاث قاربت اربعون بالمئة حتى تاريخ 30 تموز يضاف اليها عدد من الكشوف الجاهزة للصرف والتي لم يتم صرفها حتى الان وفي حال اضافتها ستتحسن نسب التنفيذ بشكل مقبول.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات