تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
 انطلاق أيام الثقافة السورية تحت عنوان (تراث وإبداع).. الرئيس الأسد يلتقي عدداً من طلبة الجامعات السورية الذين شاركوا في الجلسات الشبابية الحوارية التي أطل... الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات المتعلقة برفع سن التقاعد وتمديد التعي... مجلس الوزراء يوافق على مشروع الصك التشريعي المتضمن قانون الإعلام الجديد أمام الرئيس الأسد.. سفراء 8 دول يؤدون اليمين القانونية مجلس الشعب يبدأ مناقشة البيان المالي للحكومة حول مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2023 الرئيس الأسد يمنح الدكتورة نجاح العطار نائب رئيس الجمهورية وسام أُميّة الوطني ذا الرصيعة الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (41) المتضمن تعديل بعض أحكام قانون الكهرباء رقم (32) لعام 2010 مجلس الوزراء يقر مشروع الموازنة العامة للدولة لعام 2023 بمبلغ 16550 مليار ليرة المجلس الأعلى للتخطيط الاقتصادي والاجتماعي يوافق على الاعتمادات الأولية لمشروع الموازنة العامة للدول...

طيف ….-شرين سليم

{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}d8{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}aa{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}d9{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}86{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}d8{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}b2{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}d9{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}8a{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}d9{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e}84ضجيج عائلي في المساء وفي وسط ضجيج المكان تهرب من الجميع و تصغي إلى ضجيج قلبها بعد أن تسلل طيفه خلسة ….

تبقى بجسدها و تطير روحها خفية كلص محترف من دون أن يلحظه أحد ….تهرب إلى دلك الطيف تستحضره و تكلمه و تعاتبه على قسونه ….

تهرب روحها إليه بعد أن خبأت صورته و قطعت عهدآ على نفسها بأنها لن تنظر إليه مجددآ و لكنها في كل مرة كانت تخرق هدا العهد فصورته مخبأة في كل رفة عين و منقوشة في كل نبضة ينبضها قلبها المرهق ….

تصطنع النعاس و هي التي لم يعرف النوم في الليل إليها سبيلا ….يفيض عسل الدمع من عينيها بغزارة ….

أما روحها ففاض الحزن بها مند أن عرفته و أدمنت البحث عن المستحيل و غرقت في حالة الإنكسار التي تعيشها مند أن ارتدى عباءة الصمت و رحل ….

تمر الأيام و هي تستمر بجلد داتها فلا قدرة لها على الخروج من قوقعته و كأنه داء مستعصي لا سبيل للشفاء منه ….

و دات يوم أغمي عليها و بعد تشخيص الطبيب علمت بأن أيامها شبه معدودة …. فقد عاشت ناسية و متناسية نفسها تحيا على ذكراه و تقصي أخباره ….رحلت و قلبها نقي طاهر كقلب راهبة لا يسكنه سوى الله و طيفه …. وتابع هو حياته الهانئة و الصاخبة و قلبه القاسي كقطار يوميآ ينزل و يصعد منه عشرات الركاب ….!..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات