تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يتضمن النظام النموذجي للتحفيز الوظيفي للعاملين في الجهات العامة مجلس الوزراء .. خطة متكاملة لإعادة النشاط الاقتصادي والزراعي إلى الأرياف وتحسين الواقع الخدمي لبنان يعتقل طبيباً سورياً جند إخوته الضباط لمصلحة الموساد: رحلة التجسس من السويد إلى دمشق السيدة أسماء الأسد تكرم أوائل سورية في الشهادة الثانوية بكل فروعها مجلس الوزراء يناقش مشروعي منح تعويض مالي للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية بالأماكن النائية وشبه النائ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بقبول عدد من طلاب كليات الطب ومن حملة الإجازة في الطب كملتزمين بالخدمة لدى... الرئيس الأسد يصدر أمراً إدارياً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط والطلاب الضباط الاحتياطيين وصف الض... مجلس الوزراء يناقش مشروع صك تشريعي يتيح إصدار النظام النموذجي للحوافز والعلاوات والمكافآت للعاملين ف... منحة مالية لجميع العاملين والمتقاعدين في الدولة مرسوم خاص بالأسواق القديمة والتراثية في محافظات حلب وحمص ودير الزور يحمل إعفاءات وتسهيلات غير مسبوقة

تعرف على أفضل طريقة لـ طلب الزواج

إذا كنت تفكر في الزواج وكنت على استعداد لطلبه من رفيقة حياتك، فقد تتساءل عن أفضل طريقة للقيام بذلك، وهل يجب أن يكون أمام أصدقائك وعائلتك، أو بمفردك مع شريكة حياتك، وهل ينبغي أن يكون في عرض مميز أو بشكل هادئ.

ونشرت مجلة “سايكولوجي توداي” تحليلاً لعملية طلب الزواج، تحدّث عن كونه طقساً يتأثر بمعايير السلطة، وبالأدوار، والتوقعات الجنسانية لكلا الطرفين.

وتشير الأبحاث إلى أن طلبات الزواج هي بمثابة عروض، مصمّمة للإعلان أمام الأصدقاء والعائلة بأن الحبيبين سيتزوجان. بعبارة أخرى: قد يكون الحبيبان متفقين على كل شيء، لكنهما يتعاملان مع طلب الزواج باعتباره شكلاً ضرورياً يوفر إشارة واضحة للآخرين بأنهما سيقترنان. حتى عندما يكون الطلب مفاجئاً، فإنه يحدث عادة عندما يكون الزوجان قد أوضحا، صراحةً أو ضمنًا، رغبةً مشتركة في بناء مستقبلهما معاً.

الأصدقاء والعائلة يفضلون هذه الطريقة

غالباً ما تتضمن عروض الزواج عناصر تقليدية، إنها بمثابة اتباع “النص” الثقافي، فهو ليس مهماً فقط بالنسبة للحبيبين، بل كذلك بالنسبة للآخرين مثل الأصدقاء والعائلة.

وأظهرت إحدى الدراسات أن المراقبين يعتقدون أن الأفراد يكونون في علاقة أقوى عندما يأخذ طلب زواجهم مقاربة تقليدية. مع أنه من المؤكد أن مقترحات الزواج الناجحة والجميلة يمكن أن تحدث بطرق مختلفة.

وفي الطريقة التقليدية، يقترح الرجال الزواج على النساء، نادراً ما يحدث العكس، وحتى في هذه الحالة لا يصبح الأمر رسمياً في الغالب إلا بعد أن يفعل الرجل.

خاتم الزواج… الرمز الأهم

غالباً ما يُنظر إلى خاتم الخطوبة على أنه علامة رسمية على التفاعل.

وتشير المعطيات إلى أن الرجال يختارون مواقع ذات مغزى، حيث التقوا لأول مرة، مع بعض الزهور والرقص، أو غروب الشمس، أو طلب زواج بطرق مبتكرة تتضمن أشياء ثمينة ومهارة خاصة مثل الغناء، أو طريقة مبتكرة لتسليم الخاتم، مثل قالب الحلوى.

ماذا عن رأي العائلة؟

تشير الأبحاث إلى أن 60 في المائة من الرجال يطلبون “الإذن” من أسرهم. ويقول العديد من الأزواج إن هذا الفعل له معنى اليوم لأنه يظهر الاحترام، ويكرم الآباء الذين لديهم وجهات نظر تقليدية بشأن الزواج، ويتيح للعائلة المشاركة في لحظة خاصة.

يبدو أن طلب الزواج بشكل عام أو خاص يبقى أقل أهمية من كيفية الطلب نفسه. قد يعكس قرار “الإعلان العام” معرفتك بتفضيلات حبيبتك وشخصيتها. لكن يمكن كذلك لطلب زواج خاص طعم خاص.

ويقول الخبراء الذين استشارتهم المجلة إنه يمكن أن تكون المحادثات غير الرسمية قبل التفاعل طريقة مفيدة للتأكد من التزامك أنت وشريكك بخصوص نوع طلب الزواج الذي تأمل في تحقيقه أثناء التحضير لطقوس هذه العلاقة المهمة.

وكالات

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات