طفل يغيّر جلده كالأفعى… خالف جميع توقّعات الأطبّاء!

بسبب مرض نادر جدًّا، يخلع صبي جلده كما تفعل الأفاعي، فيما توقّع الأطباء أن يموت الرضيع قبل بلوغه السنة من عمره، إلاّ أنّ الطفل دحض جميع توقّعات الأطبّاء، بحسب ما نقل موقع “روسيا اليوم” عن “ميديك فوروم”.

يعاني الطفل إيليو فيغوريدة (13 سنة) بولاية فلوريدا الأميركية، من إضطراب نادر يجبر جسده على تغيير جلده “كالأفعى”. وقد شخّص الأطباء إصابته باضطراب خَلقي شبيه بمرض السماك، أي أنّ جسمه ينتج الخلايا الجديدة بسرعة كبيرة، ما يحرمه من حاجز وقائي يرطب جلده الذي يعاني من تقشر مستمر.

وعلى الرغم من أنّ الأطفال يرفضون اللعب معه ويقولون له كلامًا جارحًا، إلاّ أنّ الطّفل متفائل ويريد أن يكون ملهمًا للأطفال الآخرين الذين يعانون من نفسه حالته، بحسب ما نقل الموقع، مشيرًا الى أنّ فيغوريدة يدعوا جميع من يعاني مثل حالته الى رفض الإنعزال في البيت والخروج إلى الشارع دائمًا، ويقول: “هناك أناس طيبون ولطفاء يفهمون حالتنا”.

وجراء هذا الاضطراب، يخضع الطفل إلى نظام علاجي خاص يتطلب إزالة الجلد الزائد باستمرار، ويخضع مرتين في الأسبوع لعملية تبييض جلده وكل 2-3 ساعات يخضع لعملية ترطيب جلده بالفازلين. أما تعرضه للشمس فيسبب له حروقا مؤلمة لذلك يرتدي ملابس كثيرة للوقاية من الشمس.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات