تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

تكريم أبناء الشهداء المتفوقين بالثانوية في محافظة طرطوس

بانوراما طرطوس :

لأنهم الأمانة الأغلى لسيد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد وطرطوس كانت ولازالت على العهد وحفظت الأمانة حيث كان خلال سنوات نهج عمل ومتابعة لامورهم وحاجاتهم ولم يكن يوما شعار يردد ٠٠٠ واليوم برعاية كريمة من السيد محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى تم تكريم 73 طالبا وطالبة من أبناء الشهداء المتفوقين بالشهادة الثانوية بجميع فروعها وأبناء الشهداء الذين هم من محافظات أخرى ويعيشون في طرطوس

بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت إجلالا لأرواح شهداءنا الأبرار وأنشد الحضور النشيد الوطني للجمهورية العربية السورية كما تم عرض فيديو لما تقدمه الجمهورية العربية السورية من منح ومراسيم لأبناء أنبل وأطهر البشر تحت عنوان (أبناء الشهداء والقائد )

وفي كلمة للطلاب المتفوقين ألقاها إبن الشهيد البطل حسن سليمان الطالب المتفوق علي حيث بدأ حديثه بخير المطالع والتسليم والرحمة لارواح شهدائنا الأبرار كما أهدى نجاحه وتفوقه لروح والده الشهيد البطل ولأرواح شهداء سورية ولروح القائد المؤسس حافظ الأسد وللسيد الرئيس بشار الأسد ولمحافظ طرطوس راعي هذا الحفل وأسر الشهداء وأهداه لأمه المناضلة والصابرة على تربيتهم وفقدان والدهم

كما ألقت الطالبة المتفوقة بتول إبنة المفقود البطل العقيد جودت إبراهيم بدأت حديثها بالحمد والشكر لله على نعمته بنجاحها وتفوقها وأهدته للوطن وقائده الغالي سيادة الرئيس بشار الأسد ولبواسل جيشنا العربي السوري ولشهداء ومفقودي وجرحى الجيش العربي السوري كما توجهت بالشكر الأكبر لوالدتها وإخوتها الذين كانوا إلى جانبها سند قوي كما توجهت بالشكر لمدرستها وكادرها التدريسي ولراعي الإحتفال

كما تقدم الشيخ عبد الله السيد مدير أوقاف طرطوس بالتهنئة والمباركة لأبناء أنبل وأطهر بني البشر الذين هم أهل العلم وأهل الشهادة فهم مكرمين عند الله وعبر عن فخره بوجوده بين هذه الأسر العظيمة كما لفت أن صاحب الفضل الأساسي والأهم هي زوجة الشهيد وأم الطلاب والأطفال التي أختارت إن تكون أم وأب في آن واحد وهو يقدر ويعرف معاناتهم من خلال تعامله اليومي معهم في مدرسة دار الأمان لأبناء الشهداء ويعرف حجم الجهد المبذول منهن لتربية اولادهم وسهرهم وتعبهم ليحصلوا على أعلى درجات التفوق كما أشار أن دماء آبائكم لن تذهب هدرا لإن راية النصر في يد أمينة مع إنسان عظيم هو السيد الرئيس بشار الأسد حفظه الله

كما ألقى كلمة الشرطة والجيش السيد اللواء قائد الشرطة حيث توجه بالشكر لمحافظ طرطوس راعي هذا التكريم لأبناء الشهداء وأشار أن سورية قدمت الكثير ولازالت تقدم لتبقى عزيزة حرة أبية مطهرة من رجس الإرهاب خلف قيادة حكيمة للسيد الرئيس بشار الأسد كما أشار أن سورية أكثر بلد عانت من الإرهاب وأن دول العالم تكالبت علينا وفتحنا عشرات الجبهات ولكن صمدنا وسنزال صامدين وأن دم الشهداء لن يذهب هدرا مبينا أنه مادام قائدنا الخالد في قلوبنا وقائدنا د. بشار الأسد العظيم سنبقى مرفوعي الرأس ومنتصرين وبارك لأبناء شهدائنا الأبرار هذا التفوق الكبير

كما ألقى أ. علي شحود مدير التربية كلمة بإسم الهيئة التعليمية مباركا هذا التفوق لأحفاد الشيخ صالح العلي ولأبناء أطهر البشر الذين صنعوا النصر بدمائهم الذكية والآن نبارك لهم بهذا النجاح وعبر عن فخره بتفوقهم بالشهادتين الإعدادية والثانوية مشيرا أن لأبناء الشهداء خصوصية في نجاحهم فهم أمانة في أعناقنا كما كان رمزنا السيد الرئيس بشار الأسد أب لأبناء الشهداء فنحن نعاهده أن نكون ايضا إخوة وآباء ونعمل بكل طاقتنا ليكونوا فخرا لنا كما توجه بالشكر والتقدير لكل الكادر التدريسي في طرطوس لجهودهم المبذولة في إيصال رسالة العلم والمعرفة

تخلل الحفل تكريم للمحافظ بباقة ورود ودرع تقدير بإسم أبناء وبنات الشهداء عربون محبة وشكر لدعمه اللامتناهي لهم حيث كان الأب والأخ والصديق حسب تعبيرهم وهتافات بحياة القائد السيد الرئيس بشار الأسد

وفي كلمة للمحافظ بدأها بالرحمة لأرواح شهداء الوطن وهنأئهم بهذا التفوق بإسمه وإسم رفاقه في الحزب والدولة مبينا أن مانعمله هو بتوجيهات عظيم الأمة راعيكم الأول السيد الرئيس بشار الأسد كما أشار لأهمية التضحيات التي قدمها آباء الطلاب شهدائنا الأبرار وبتفوقكم هذا يا أبنائي صنعتم النصر الثاني لأن النصر الأول هو كما قال سيد الوطن دماء شهدائنا لن تذهب هدرا ليس إنتقاما إنما إحقاقا للحق فكان النصر و نحن اليوم فخورين بكم كما نفخر بآبائكم وتوجه بالشكر لأمهات وزوجات الشهداء الذين ساهموا بتفوق ونجاح أبنائهم كما تقدم بالشكر للكادر التدريسي والمدرسين الذين كانوا يدرسوا الطلاب أبناء الشهداء مجانا وشكر دائرة الشهداء وموظفيها لجهودهم الكبيرة ولتنظيمهم هذا التكريم لأبناء الشهداء الأبرار
وفي الختام تم تكريم المتفوقين ضمن حفل كوكتيل بمشاركة الحضور جميعا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات