نائب رئيس الوزراء الروسي في سوريا لبحث استثمار مرفأ طرطوس

قال مكتب نائب رئيس الوزراء الروسي، في بيان، إن يوري بوريسوف، نائب رئيس الوزراء وصل إلى سوريا الإثنين، لإجراء محادثات مع الرئيس بشار الأسد، ومناقشة موضوع ميناء طرطوس وتصدير المنتجات الزراعية السورية إلى روسيا.

وأفاد المكتب وفق ما نقلت “روسيا اليوم”، بأن “الزيارة تأتي قبيل جلسة للجنة الحكومية الثنائية”، مضيفا أن من المقرر “بحث مسائل التعاون التجاري الاقتصادي” بين البلدين.

وأوضح البيان أن أجندة المحادثات تشمل “عمل ميناء طرطوس المستأجر من قبل روسيا، وخيارات الامتيازات الجمركية لتصدير المنتجات الزراعية السورية إلى روسيا، بينها الحمضيات والزيتون وزيت الزيتون”.

كما تشمل صادرات القمح الروسي إلى سوريا بما في ذلك عبر قناة المساعدات الإنسانية.

وأشار مكتب بوريسوف إلى أنه سيعقد في دمشق لقاءات مع الأسد وكذلك وزير شؤون الرئاسة السورية، منصور عزام، ووزير الخارجية، وليد المعلم.

وأوضح أن جلسة اللجنة الحكومية الثنائية بين روسيا وسوريا من المقرر أن تنعقد حتى أواخر عام 2019 الحالي.

وتوصل الجانبان السوري والروسي في نيسان الماضي لاتفاق بشأن استثمار موسكو لمرفأ طرطوس لمدة 49 عاماً .

يذكر أن سوريا أبرمت عام 2017، اتفاقية مع روسيا، حول توسيع مركز الإمداد المادي والتقني التابع للأسطول الحربي الروسي في طرطوس.

وتنص الاتفاقية، على أن تتولى روسيا حماية مركز الإمداد التابع لأسطولها، في البحر والجو، فيما تتولى سوريا الدفاع عن المركز من البر.

ويمتاز ميناء طرطوس بموقعه المهم على ساحل البحر الأبيض المتوسط الشرقي، فهو يستقبل السفن من مختلف أنحاء الوطن العربي وقارة أوروبا والبحر الأسود.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات