تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

اكتشاف ثوري يقود لعلاج عالمي موحد لجميع أنواع السرطان

توصل علماء إلى اكتشاف نظام جديد في مناعة جسم الإنسان يمكن استخدامه لعلاج جميع أنواع السرطان تقريباً.

وأشار فريق من العلماء بجامعة كارديف البريطانية وفقاً لما نشرته مجلة “ساينتفيك أمريكان” العلمية الأمريكية إلى أن العلاج الجديد يعمل على تحفيز نظام المناعة الذي يعد خط الدفاع الأول والأساسي ضد أي عدوى ودفعه لمهاجمة الخلايا السرطانية والقضاء عليها بصورة كاملة.

ويركز العلاج على نوع من الخلايا المناعية يطلق عليها “الخلايا التائية” الموجودة في كريات الدم البيضاء التي توجد فيها مستقبلات تجعلها ترى التركيبات الكيميائية للأدوية وتتحفز لمواجهة الخلايا السرطانية لكن الأهم في ذلك العلاج أن الخلايا المناعية بعد الحصول على العلاج تصبح أكثر ذكاء وتهاجم الخلايا السرطانية من دون أن تمس الأنسجة السليمة.

وتقوم فكرة العلاج الجديدة على أخذ عينة دم مريض بالسرطان واستخراج الخلايا التائية من العينة وتعديلها وراثياً وإعادة برمجتها لتتمكن من استكشاف مستقبلات تجعلها قادرة على استكشاف السرطان والقضاء عليه ثم يتم زرع الخلايا المعدلة بأعداد وافرة وإعادة حقنها إلى المريض بنفس الطريقة المستخدمة في طرق العلاج التقليدية للسرطان.

من جانبها قالت مجلة “نيتشر” العلمية المتخصصة أنه لا تزال هناك حاجة لإجراء فحوصات أكثر تعمقاً للتأكد من أمان ذلك العلاج على البشر.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات