المهندس عرنوس يتفقد واقع الخدمات في مجلس مدينة جرمانا ومشفى جرمانا قيد الإنشاء

تفقد رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس اليوم واقع الخدمات في مجلس مدينة جرمانا ومشفى جرمانا قيد الإنشاء.

وأكد المهندس عرنوس على أهمية دور المجالس المحلية ومجالس المدن في متابعة تقديم الخدمات للمواطنين والتوسع بها وضرورة التنسيق مع المديريات المعنية في مختلف الوزارات والمؤسسات التابعة لها لإنجاز مختلف المشروعات الخدمية والتنموية التي تصب بشكل مباشر في المصلحة العامة ومصلحة المواطن.

وشدد رئيس مجلس الوزراء خلال زيارته مجلس مدينة جرمانا على أن الإنتاج لا يقتصر على المواد المادية الصناعية والزراعية فحسب، فالإنتاج الخدمي للمجالس المحلية على مستوى التخطيط والتنظيم والإدارة وتوفير البيئة السليمة للإنتاج المادي لا يقل أهمية عن القيمة المضافة لهذا الإنتاج.

كما أكد المهندس عرنوس على ضرورة التقيد بالمخططات التنظيمية الموضوعة بما يراعي التزايد السكاني والتشدد بقمع المخالفات وبذل أقصى الجهود لتحسين الخدمات المقدمة للمواطن والاستثمار الأمثل للكوادر البشرية والآليات المتوافرة بما يحقق الزيادة المأمولة في الإنتاج ونسب التنفيذ، داعياً إلى تعزيز التواصل مع المجتمعات المحلية وفق رؤية منهجية وموضوعية تضمن التفاعل الإيجابي المتبادل بين المواطن من جهة والمجالس المحلية من جهة أخرى لما فيه المصلحة الوطنية.

وشدد رئيس مجلس الوزراء خلال اطلاعه على المراحل التي وصل إليها العمل في إنشاء مشفى جرمانا على الإسراع في إنجاز المشفى وتقديم كل الدعم والإمكانات لوضعه في الخدمة بأسرع وقت وتذليل كل الصعوبات التي تعترض التنفيذ لضرورته الملحة والحيوية وأهميته في تقديم الرعاية الصحية والطبية لأهالي المنطقة.

شارك في الجولة وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس خضر ومحافظ ريف دمشق المهندس معتز جمران.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات