أين وصلت أعمال تأهيل مركز الزبداني الصحي؟

تتسارع أعمال إعادة ترميم وتأهيل مركز الزبداني الصحي التي تنفذها الشركة العامة للبناء والتعمير – فرع المنطقة الجنوبية تلبية لحاجة أهالي المنطقة لخدماته الصحية حسب القائمين على العمل.

إعادة المباشرة بتنفيذ المشروع بدأت منذ شهرين بعد توقف أعمال العقد المبرم عام 2018 نتيجة لأسباب مالية عديدة وفقاً لمدير المشروع المهندس صالح أحمد الذي أوضح أنه وبناء على الحاجة الماسة للمستوصف وما يقدمه من خدمات لأهالي المنطقة تتسارع وتيرة الأعمال بالتنسيق مع وزارة الصحة.

وشملت أعمال الترميم حسب أحمد 80 بالمئة من المركز الصحي الذي دمر نتيجة الاعتداءات الإرهابية التي طالته وبقيمة عقدية بلغت 65 مليون ليرة لترتفع فيما بعد إلى 300 مليون ليرة نتيجة لارتفاع الأسعار لافتا إلى أنه وحتى تاريخه أنجز ما يقارب 95 بالمئة من الأعمال ليتم خلال الفترة القادمة الانتهاء من أعمال تركيب التجهيزات والدهان والتشطيبات النهائية.

ويتكون المستوصف من طابقين أرضي يحوي أربع عيادات منها عيادة صحية للحوامل ومستودعات أدوية في حين يضم الثاني عيادة أسنان وعيادات للقاحات وصيدلية ومخبر.

وعن الصعوبات التي واجهت العمل أوضح أحمد أنها تتمثل بعدم توفر الكهرباء والمياه في المنطقة وصعوبة تأمين المحروقات إضافة لنقص التمويل في بادئ الأمر.

رئيس ورشات العمل همام اللبواني ذكر أن أعمال التأهيل والترميم بدأت منذ شهرين بما فيها أعمال الصحية والبلاط والكهرباء والطينة والألمنيوم والأبواب لتنجز خلال فترة وجيزة النسبة الأكبر من الأعمال المطلوبة.

وأشار اللبواني إلى أن العمل سينجز في الوقت المحدد رغم الصعوبات ومنها نقص اليد العاملة ويجري حالياً طلاء الجدران وبعض النهايات لأعمال أخرى.

بانوراما سورية-مدى علوش- سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات